وزارة النفــــــط والمعــادن اليــــــــمنيــــــــة

9ر794 مليار ريال يمني حجم التبادل التجاري بين اليمن ومنظمة الدول المصدرة للنفط – أوبك (نقلا عن سبأنت)

ذكرت بيانات حديثة أن حجم التبادل التجاري بين اليمن ومنظمة الدول المصدرة للنفط - أوبك ارتفع العام الماضي إلى 794 مليار و 915 مليون ريال بزيادة بلغت 83 مليار و969 مليون ريال عن العام 2009م وبنسبة زيادة قدرها 8ر11 بالمائة .

وأشارت البيانات الصادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء إلى أن قيمة الصادرات اليمنية إلى منظمة الدول المصدرة للنفط - أوبك بلغت في العام الماضي 160 مليار و539 مليون ريال مقارنة بـ 150 مليار و659 مليون ريال في عام 2009م .

فيما بلغت قيمة الواردات 634 مليار و376 مليون ريال مقارنة بـ 560 مليار و 287 مليون ريال خلال نفس الفترة .

 

إقرأ المزيد: 9ر794 مليار ريال يمني حجم التبادل التجاري بين اليمن ومنظمة الدول المصدرة للنفط – أوبك (نقلا عن سبأنت)

 

(جيو بترول) تحصل على حق الامتياز بقطاع 80 النفطي في حضرموت

توصلت هيئة استكشاف وإنتاج النفط إلى اتفاق مع شركة (جيو بترول) للحصول على قطاع رقم 80 بوادي سار بمحافظة حضرموت .

وأوضح رئيس الهيئة المهندس نصر علي الحميدي في تصريح صحفي أن عملية التفاوض مع الشركة انتهت بالاتفاق على الشروط الفنية والمالية التي حددتها لجنة التفاوض للشركات النفطية الراغبة في الاستثمار في هذا القطاع .

يشار إلى أن "شركة جيو بترول" التي تتخذ من سويسرا مقرا رئيسيا لها ، تعمل حاليا كمشغل في فرنسا والهند، في حين تشارك في عدد من القطاعات في فيتنام وميانمار واليمن .

 

ثلاث ناقلات محملة بالنفط والغاز والديزل تفرغ حمولتها بعدن [10/مايو/2011]

افرغت ثلاث ناقلات محملة بالنفط والغاز والديزل حمولتها في المراسي الرئيسية الاربعة لميناء الزيت بمصفاة عدن.

وذكرت بيانات ملاحية واردة من الميناء اليوم لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) بأن ناقلة النفط الليبيرية (نوستو) افرغت 35 الف طن متري من النفط والناقلة (ليفالبيريا) البنمية افرغت 24 الف طن من الديزل، في حين افرغت ناقلة النفط السنغافورية (رسي جلوري) شحنة من الغاز المنزلي والبالغة نحو اربعة الاف و500 طن.

إقرأ المزيد: ثلاث ناقلات محملة بالنفط والغاز والديزل تفرغ حمولتها بعدن [10/مايو/2011]

   

وزير النفط يطلع على آليات تعزيز الأنشطة النفطية بحضرموت

اطلع وزير النفط والمعادن أمير سالم العيدروس ومحافظ حضرموت خالد سعيد الديني اليوم على الأنشطة النفطية واليات تعزيز جوانب العلاقة المشتركة بين الشركات العاملة في القطاع النفطي والمجتمع المحلي بالمحافظة والعمل على تطويرها بما يخدم التنمية الاجتماعية المحلية.

ونافش اللقاء الذي حضره المدير العام لمكتب وزارة النفط والمعادن بالمحافظة عبد السلام محمد باعبود وعدد أخر من المسؤولين آليات تنفيذ مصفوفة نتائج اللقاء التشاوري الموسع للسلطة المحلية بمحافظة حضرموت وقيادة وزارة النفط والمعادن وممثلي الشركات النفطية العاملة بالمحافظة المنعقد بالمكلا أواخر العام الماضي وبما يسهم في تنظيم العمل وتطوير مختلف الأعمال والأنشطة الاستكشافية والإنتاجية للشركات النفطية بالمحافظة.

 

إقرأ المزيد: وزير النفط يطلع على آليات تعزيز الأنشطة النفطية بحضرموت

 

قطاع المعادن في اليمن .. نقلة نوعية في البناء المؤسسي وأنشطة الاستكشاف

شهد قطاع المعادن في اليمن خلال العام الماضي نقلة نوعية في مجال البناء المؤسسي والتشريعي وكذا أنشطة الاستكشاف بهدف النهوض بهذا القطاع وزيادة مساهمته في الدخل الوطني.

وباعتبار البنية التشريعية المرتكز الأساس لجذب الاستثمارات فقد تصدرت أولويات هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية، حيث تم إصدار قانون المناجم والمحاجر الجديد الذي اعد وفق أفضل الممارسات الدولية.

وحدد القانون الجديد جميع الإجراءات ابتداء من الدراسات الاستكشافية والاستغلال والإنتاج بصورة واضحة، بهدف تسهيل الإجراءات وتقديم المزيد من المزايا والحوافز للمستثمرين، وزيادة الاستثمارات في قطاع التعدين باعتباره القطاع الواعد والأكثر استمرارية.

وأعدت الهيئة إستراتيجية التعدين في اليمن بالتعاون مع (الاسكوا) والتي تضمنت جميع الجوانب الأساسية لتطوير قطاع التعدين على المدى المتوسط والبعيد، والتكامل المطلوب مع القطاعات المرتبطة به.

 

إقرأ المزيد: قطاع المعادن في اليمن .. نقلة نوعية في البناء المؤسسي وأنشطة الاستكشاف

   

الصفحة 44 من 47

تحية صادقة.. لكل من يتصفحنا ليقرأ اليمن النفطي والمعدني من خلال هذه الواجهة الالكترونية التي تشكلت موقعاً ضافياً، وانفتحت نافذةً هامة من خبرٍ ومعلومة، تصل العالم بنا وتوصلنا إليه، وتقدم اليمن الذي يجدر أن يتعرف الآخرون على واقعه الخصب..

موقعنا هذا- وغيره الكثير- لا يعدو عن كونه مجرد صورة مصغرة ومعلومة مبسطة لواقعٍ كبير- كبير، لا تسعه الصورة ولا تستوعبه المعلومة أو تغني عن ولوج بوابته ومعايشته حقيقة حية تلهم الحواس وتستثير فضولك لمعرفة ما لا تقوله واجهات المواقع، ولاكتشاف بلدةٍ طيبة، غنية بظواهرها وكوامنها، تتيح أفضل الفرص الاستثمارية المغرية بأكبر قدر من المزايا والتسهيلات لتشجيع الاستثمار في شتى المجالات، وعلى رأسها قطاع البترول والمعادن- المجال الذي لم تتكشف أسراره الكامنة بعد، وما يزال بيئة مفتوحة لاستثمارٍ دائم التجدد، لا يتوقف عند حدود الثروات النفطية والغازية فحسب، ولا ينتهي عند كنوز هائلة من الثروات المعدنية التي تؤكد الدراسات العلمية توفرها بكميات ضخمة ينتظرها مستقبل واعد لا يمكن أن تخطئه العين.

بناء على هذه المعطيات القائمة سيظل اليمن يجدد دعوته الدائمة للرساميل الوطنية والعربية والاجنبية إلى الاستثمار الحقيقي في هذه المجالات، ومواصلة الانفتاح على فضاءات واسعة من شراكة جادة تتهيأ فرصها ومناخاتها في اليمن بلا حدود، وتحظى بمزايا ومغريات استثمارية مشجعة، وبساطة إجراءات، ومعايير شفافية دولية،

نحن نتحدث عن يمنٍ لم يُستنزف بعد، وبلدٍ حديث عهدٍ بثروة ظلت قيد الغموض ردحا طويلا من الزمن حتى دشنت بها الثمانينيات عقدها الأول عبر اكتشاف بئر مارب.. ومابين زمنين، ثمة تحولات عملاقة صنعت يمناً نفطيا تقف خارطته الاستكشافية الواسعة اليوم على 12 قطاعاً إنتاجيا، و38 قطاعاً استكشافياً، بالإضافة إلى شركات بترولية عالمية. منها 10 شركات إنتاجية و16 شركة استكشافية وحوالي 40 شركة خدمية، ومصفاتان، وثلاثة موانئ تصدير، قدرات يمنية خالصة وكفاءات عالية، وقاعدة معلوماتية متكاملة، فضلاً عن التهيؤ للانتقال من اليابسة إلى البحر والصحراء بحثاً عن موارد جديدة لمستقبل بلدٍ يحاول بكل ما أوتي من جهد وإمكانات- الوقوف على منصة صلبة يؤسس بها لانطلاقة وثابة تضعه في المكان الملائم على الخارطة النفطية والمعدنية العالمية، وتجعله البيئة الجاذبة للاستثمارات والقادرة على استقطاب أكبر المشاريع والشركات العالمية.

 

 

أ/أحمد عبدالله ناجي دارس

وزير النفط والمعادن


المتواجدون حاليا

حاليا يتواجد 92 زوار  على الموقع

الإحصاءات

الأعضاء : 4
المحتوى : 271
دليل المواقع : 11
عدد زيارات المحنوى : 243866

الأرشيف