الاخبار

وزارة النفط تندد ببيع حكومة المرتزقة لقطاع العقلة النفطي

نددت وزارة النفط والمعادن بما قامت به حكومة المرتزقة التابعة لتحالف العدوان بالموافقة على بيع القطاع النفطي (S2) العقلة بمحافظة شبوة التابع للشركة النمساوية “أو إم في” (OMV) مشغلة القطاع إلى شركة سبيك (SPEC).

وأكدت الوزارة في بيان لها اليوم السبت، رفضها القاطع لأي إجراءات تتم عبر الحكومة الموالية لتحالف العدوان السعودي الاماراتي سواء بالبيع أو التنازل أو النقل أو التحويل لأي من الحصص والحقوق المملوكة لأي عضو مقاول في أي قطاع.

كما أكدت رفضها إجراء أي مفاوضات أو استلام الحقوق المالية للدولة بدون موافقة رسمية من وزارة النفط والمعادن في صنعاء، لأن تلك الإجراءات غير قانونية ولن يتم القبول بها ويتحمل المسئولية من يخالف ذلك.

وأشار البيان إلى أن هذه ليست أول صفقة توافق عليها حكومة الخونة، فقد سبق أن قامت في العام 2021م بالموافقة على بيع شركة كويت انرجي لحصتها في قطاع (5) جنة ونقل تشغيل القطاع إلى شركة بترومسيلة بالمخالفة.

ودعا البيان المجتمع الدولي وكافة المنظمات الدولية إلى القيام بدورهم في إيقاف العبث بثروات الشعب اليمني من قبل حكومة الخونة.

كما دعا البيان أبناء اليمن في كافة المحافظات إلى الوقوف ضد هذا العبث والنهب لحقوقهم وثرواتهم ومقدراتهم، محملاً حكومة الخونة المسئولية القانونية الكاملة إزاء التواطؤ والنهب لثروات الشعب اليمني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق