الاخبار

776.4 مليار ريال إجمالي ما نهبه العدوان من عائدات النفط والغاز خلال فترة الهدنة

الاربعاء، 01 ربيع الثاني 1444هـ الموافق 26 اكتوبر 2022
صنعاء – سبأ:

كشف مصدر مسئول في وزارة النفط والمعادن عن إجمالي ما نهبه العدوان ومرتزقته من عائدات النفط والغاز خلال فترة الهدنة (2 إبريل – 2 أكتوبر 2022م) والتي بلغت 776.4 مليار ريال.

وأكد المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن العائدات التي نهبها العدوان من الثروات النفطية والغازية خلال ستة أشهر كافية لصرف رواتب موظفي الدولة لأكثر من 11 شهراً.

وأوضح أن إجمالي الكميات المنهوبة من الثروات النفطية خلال فترة الهدنة بلغت 9.9 مليون برميل، بقيمة 1.1 مليار دولار، ما يعادل 661.8 مليار ريال، فيما بلغ إجمالي العائدات التي نهبها مرتزقة العدوان من مبيعات الغاز المنزلي خلال أشهر الهدنة 114.6 مليار ريال.

وأشار المصدر إلى أن حجم المبيعات الشهرية من الغاز المنزلي التي نهب المرتزقة عائداتها بلغت 2490 مقطورة توزعت في 5.4 مليون أسطوانة، تصل قيمتها الشهرية إلى 19.1 مليار ريال.

وبين أنه ومن خلال تتبع حجم صادرات وعائدات الثروات النفطية والغازية بالأرقام والتواريخ يتضح أن ما تم نهبه خلال فترة الهدنة يغطي رواتب كافة موظفي الدولة.

وقدم المصدر تفصيلا بالأرقام عن حجم ما نهبه العدوان خلال الهدنة من ثروات اليمن النفطية والغازية وعائداتها على النحو التالي:

في شهر أبريل 2022 نهب تحالف العدوان 3 ملايين و300 ألف برميل من النفط الخام بقيمة تزيد عن 373 مليون دولار، تعادل 223 مليارا و800 مليون ريال تغطي رواتب ثلاثة أشهر.

وفي 10 إبريل 2022م قامت السفينة “بوليتاريس” ووجهتها الصين، بشحن 2.3 مليون برميل من ميناء الضبة بحضرموت، بقيمة تزيد عن 267 مليون دولار تساوي 160.2 مليار ريال، وهو ما يكفي لصرف مرتبات أكثر من شهرين لكافة موظفي الدولة.

وفي 25 إبريل 2022م قامت السفينة “SEAVELVET ” ووجهتها الهند، بشحن مليون برميل نفط خام من ميناء النشيمة بشبوة بقيمة 106 ملايين دولار تساوي 63.6 مليار ريال، تغطي رواتب كافة الموظفين لنحو شهر كامل.

وفي شهر مايو الماضي نهبت قوى العدوان مليونين و200 ألف برميل نفط بقيمة 270 مليون دولار تعادل 162 مليار ريال، وتكفي لصرف رواتب أكثر من شهرين.

وفي 31 مايو 2022م أبحرت السفينة “ابوليتاريز” إلى ميناء الشحر بحضرموت وشحنت أكثر من 2.2 مليون برميل، بقيمة تزيد عن 270 مليون دولار، ما يعادل 162 مليار ريال، وهو ما يكفي لصرف مرتبات أكثر من شهرين.

وفي شهر يونيو 2022م نهبت قوى العدوان مليونا و400 ألف برميل نفط خام من موانئ اليمن بقيمة 158 مليون دولار، تساوي 94 مليارا و800 مليون ريال، تغطي مرتبات شهر ونصف.

وفي الـ 26 من شهر يونيو 2022م قامت السفينة “جولف ايتوس” بشحن 400 ألف برميل من ميناء رضوم بشبوة بقيمة 44 مليون دولار تساوي 26.4 مليار ريال، كانت تكفي لصرف مرتبات نصف شهر.

وفي 29يونيو 2022م شحنت السفينة الإماراتية “إيزابيل” مليون برميل، بقيمة 114 مليون دولار من ميناء النشيمة بشبوة بقيمة تقدر68.4 مليار ريال، تغطي رواتب الموظفين لحوالي شهر كامل.

وفي شهر أغسطس 2022 نهبت قوى العدوان ثلاثة ملايين برميل نفط من موانئ اليمن بقيمة 298 مليون دولار، تساوي 178 مليارا و800 مليون ريال، تغطي مرتبات أكثر من شهرين لكافة الموظفين.

وفي 19 أغسطس 2022م قامت السفينة “ماران كانوبيوس” بشحن مليوني برميل نفط خام، من ميناء الضبة بحضرموت بقيمة 200 مليون دولار تساوي 120 مليار ريال، تكفي لصرف مرتبات أكثر من شهر ونصف.

وفي 30 أغسطس 2022م قامت السفينة “لوفينا” بتحميل مليون برميل نفط، من ميناء النشيمة بشبوة، تقدر قيمتها بـ 98 مليون دولار، تساوي 58.8 مليار ريال، كافية لصرف مرتبات كافة الموظفين لأكثر من نصف شهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق